المرصد السوري لحقوق الانسان

محاور ضمن ريف إدلب الجنوبي تشهد استمرار القصف والاستهدافات المتبادلة بين قوات النظام والفصائل

تشهد محاور التماس في الريف الجنوبي لإدلب، عمليات قصف صاروخي متبادلة، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل وهيئة تحرير الشام من طرف آخر من طرف آخر، بالإضافة لاستهدافات متبادلة بالرشاشات الثقيلة بين الجانبين، فيما أشار المرصد السوري قبل قليل، إلى أن فصائل عاملة ضمن غرفة عمليات “الفتح المبين”، تواصل قصفها المكثف على مناطق نفوذ النظام السوري في ريفي حماة وإدلب، حيث يتواصل القصف على كل من جورين والبحصة بريف حماة الغربي، والدانا والجرادة وخان السبل ومعرشورين بريفي إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي، وسط معلومات عن خسائر بشرية.

ورصد المرصد السوري قبل ساعات، قصفاً صاروخياً نفذته هيئة تحرير الشام، استهدف تمركزات النظام في معسكر جورين الواقع بريف حماة الشمالي الغربي، تزامنا مع ذلك استهدفت قوات النظام البرية بعشرات القذائف الصاروخية تلال كبانة في ريف اللاذقية الشمالي، كما استهدفت بعدة قذائف صاروخية مناطق متفرقة من “جبل الزاوية” جنوبي إدلب.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول