مخلفات الحرب تودي بحياة 3 مواطنين نازحين قرب خطوط التماس ما بين “قسد” والفصائل الموالية لتركيا في ريف الحسكة

53

محافظة الحسكة: قُتل مواطن وشقيقه مع ابنه، جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب قرب خطوط التماس ما بين قوات سوريا الديمقراطية وقوات النظام من جهة، والفصائل الموالية لتركيا مع القوات التركية من جهة أخرى، قرب صوامع عالية جنوب بلدة رأس العين في ريف الحسكة.
يذكر أن الضحايا نازحين من ريف دير الزور.
ووفقاً لتوثيقات المرصد السوري، فإن عدد الذين قتلوا واستشهدوا وقضوا جراء انفجار ألغام وعبوات وانهيار أبنية سكنية متصدعة من مخلفات الحرب في مناطق متفرقة من الأراضي السورية في حمص وحماة ودير الزور وحلب والجنوب السوري، في الفترة الممتدة من بداية شهر يناير/كانون الثاني من العام الفائت 2019 وحتى اليوم، بلغ 569 شخصاً، بينهم 78 مواطنة و189 طفلاً.