مدعومة من التحالف الدولي.. قوات سوريا الديموقراطية تسيطر على سد ومدينة الطبقة

11

سيطرت قوات سوريا الديموقراطية وهي تحالف عربي كردي الاربعاء على مدينة الطبقة الاستراتيجية وسد الفرات المجاور لها، واستعادتهما من أيدي تنظيم الدولة الاسلامية، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لفرانس برس ان “قوات سوريا الديموقراطية سيطرت على الطبقة والسد المجاور لها”.

وأكد طلال سلو الناطق الرسمي باسم قوات سوريا الديموقراطية “تم النصر وتحرير مدينة الثورة وسد الفرات بالكامل… تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية”.

وأوضح عبد الرحمن أن “مصير عناصر التنظيم (الجهادي) الذين كانوا بالمدينة مجهول، وعملية التمشيط مستمرة”.

ويمر نهر الفرات في وسط المدينة التي تقع على طريق امداد استراتيجية على بعد نحو 55 كيلومترا من الرقة معقل التنظيم الجهادي في سوريا.

واقتحمت قوات سوريا الديموقراطية مدينة الطبقة في 24 نيسان/ابريل وطوقت الجهاديين في حيين بالقرب من السد.

وخاض الجهاديون قتالا شرسا باستخدام السيارات المفخخة والقناصة والطيارات المسيرة.

وشنت طائرات التحالف الدولي بقيادة أميركية غارات على الطبقة ومواقع التنظيم الجهادي القريبة منها على مدى أسابيع في إطار معركة استعادة الرقة التي تقع الى الشرق منها.

انطلقت عملية “غضب الفرات” لاستعادة الرقة في تشرين الثاني/نوفمبر وتمكنت خلالها قوات سوريا الديموقراطية من استعادة مساحات واسعة حول المدينة.

المصدر: القدس