“مدير المرصد “:أستبعد أى تأثير لمؤتمر جنيف 2 على الأوضاع بالداخل

224866781375316_728415177172460_1379134261_n

استبعد رامى عبد الرحمن، مدير المرصد السورى لحقوق الإنسان، مقره لندن، أن يكون لمؤتمر “جنيف 2 ” المزمع عقده حول الأزمة السورية أى تأثير على الأوضاع بالداخل السورى “إذا ما عقد”.
وقال عبد الرحمن :”المعارضة السورية المسلحة الفاعلة لا تعترف بتمثيل حقيقى لها من قبل أى كيان سياسى معارض”.
وأضاف: “الكتائب الفاعلة على الأرض فى سوريا هم كتائب إسلامية فى أغلبيتها الساحقة، ومصطلح الجيش الحر مصطلح إعلامى يطلق على كل من يقاتل النظام السورى ولا يعبر عن تنظيم موحد”.
وتساءل: “هل شاهدنا يوما أى مسئول بهذا الجيش الحر يصدر قرارا ويتم تنفيذه على الأرض؟”.
وفيما يتعلق باستعادة المقاتلين الأكراد لمناطقهم التى كان سيطر عليها مقاتلون جهاديون وعلى رأسهم “الدولة الإسلامية فى العراق والشام” (داعش) ، أعرب عبد الرحمن عن ثقته فى ما يؤكده الأكراد من تمسكهم بوحدة سورية.
وأكد عدم سيطرة الوحدات الكردية حتى الان على كامل المناطق الكردية ، مشيرا فى الوقت نفسه إلى أن هذه السيطرة غير الكاملة مهددة فى أى لحظة بقدرة الجهاديين على محاصرتهم، خاصة مع عدم وجود نقاط تواصل جغرافى بين المناطق الكردية فى الحسكة ومدين عفرين بحلب.

د ب ا