مدير المرصد:: الاتصال بين العقيد سهيل الحسن ورئيس النظام السوري بشار الأسد، والذي نشرنا عنه في المرصد السوري لحقوق الإنسان، لا يدل إلا على هزيمة سهيل الحسن، وعلى الانهيارات المتتالية لقوات النظام في إدلب وعدة محافظات سورية

18