مدير المرصد السوري: أمريكا وروسيا وتركيا وإيران جميعهم من يتقاسمون الكعكة السورية الآن..

مدير المرصد السوري: أمريكا وروسيا وتركيا وإيران جميعهم من يتقاسمون الكعكة السورية الآن.. ومن يدفع الثمن هو الشعب السوري.. هناك من يسعى لإعادة تكرار العام 2018 لتنفيذ هجوم على مناطق شرق الفرات انطلاقا من مناطق النظام في ضفة دير الزور الغربي.. أردوغان تحدث مرارا وتكرارا على أن أمريكا يجب عليها أن تخرج من سوريا ويجب محاربة قوات سوريا الديمقراطية.. “التنظيم” يريد أن يوجه رسالة للمجتمع الدولي بأنه قوي وموجود بقوة.. “التنظيم” لوحده شن بمناطق النظام حوالي 14 عملية في البادية السورية هذا الشهر أدت لمقتل 43 من قوات النظام والميليشيات الموالية لها واستشهاد 13 من المدنيين.. “التنظيم” هو الذي ينشط في تلك المنطقة.
في ذات الشهر من العام الفائت كان هناك استهداف من “التنظيم” لعمال في حقل الخراطة أدى لمقتل عشر عمال هذا الحقل ينتج حوالي 3000 برميل وهي ليست كافية لعناصر قوات النظام لأن النظام يشتري النفط من مناطق “قسد” مقابل إعادته إليها مكررا.. قبل أيام كان هناك هجوم بسيارات رباعية الدفع من خلايا “التنظيم” استهدف عناصر من الدفاع الوطني وأدت لمقتل 6 عناصر.. وكان هجوم أيضا على طريق دير الزور -دمشق وتمكن التنظيم من قطع الطريق لمدة 24 ساعة قرب السخنة وتمكن من السيطرة على بلدة الكوم ليوم كامل أي أن “التنظيم” بدأ ينشط بقوة في تلك المنطقة والمنطقة الأخرى التي يدعمها “التحالف الدولي” في محاربة “التنظيم”