مدير المرصد السوري: إيران تريد أن توطن وتنفذ حزام إيراني حول دمشق

مدير المرصد السوري: إيران تريد أن توطن وتنفذ حزام إيراني حول دمشق لكي لا يستطيع أحد إخراجها من الأراضي السورية عندما تمتلك أوراق ثبوتية، عملية التغيير الديمغرافي تجري على قدم وساق وهناك الكثير من السوريين يرفضون البيع لانهم يعرفون المخطط الإيراني في عملية التغيير الديمغرافي، في عمق السيدة زينب نشاهد عشرات الألوف من السوريين الذين يعيشون فيها وهم من غير السوريين وعلى بعد كيلومترات قليلة منهم نجد حالات فقر شديد لسوريين غير قادرين على تأمين لقمة العيش، من يقوم بشراء العقارات والمزارع قريب من زوجة ماهر الأسد في معضمية الشام والغوطة الشرقية والسيدة زينب تتم فيها شراء مزارع وعقارات من عناصر “حزب الله” ليكون هناك حزام إيراني محيط بدمشق من ناحية مطار دمشق ومطار المزة وتوسيع دائرة السيدة زينب لكي يكون مقاطعة إيرانية صرفة تجري فيها عملية التغيير الديمغرافي وشراء الولاءات عندما تفشل عملية شراء الولاءات يقومون بنقل السوريين والأفغان الذين لايملكون أوراق ثبوتية من مناطق أخرى لتوطينهم في هذه المناطق عبر اعطائهم اوراق ثبوتية من قبل النظام على أنهم سوريين، رغم أن الشاري ليس إيراني ولكنه يتبع لإيران ولصالحها وهم يحددون مناطق معضمية الشام لأنها قريبة من مقرات تابعة للنظام ولأنهم يريدون عزلها عن المعارضين للنظام وعندما يسقط النظام يخرجون لنا بالأوراق الثبوتية الرسمية على أنهم المواطنين النظاميين