مدير المرصد السوري: استهداف قاعدة التحالف الدولي في حقل العمر كان انطلاقاً من مدينة الميادين وبأربعة صواريخ

مدير المرصد السوري: استهداف قاعدة التحالف الدولي في حقل العمر كان انطلاقاً من مدينة الميادين وبأربعة صواريخ، مما استدعى استنفار التحالف وخروج طائرات مروحية ودوريات للبحث عن مصدر الصواريخ.
الهجوم لم يسفر عن أضرار تذكر وكان رداً على استهداف قافلة الصهاريج الإيرانية التي تم استهدافها بطائرات مجهولة.
تواجد الإيرانيين أمام “التحالف الدولي” أمر واقع.
مناطق غربي الفرات في محافظة دير الزور هي مستعمرة إيرانية ويتم نقل الأسلحة إلى تلك المناطق بشكل كبير جداً
كما جيء بضباط من “حزب الله” اللبناني للإشراف على القوات الموالية لإيران في تلك المنطقة.
قبيل الاستهداف كانت هناك استنفار وإعادة تموضع للقوات الموالية لإيران في الميادين ومناطق عند ضفاف الفرات خوفا من أي رد من قبل قوات “التحالف الدولي”.