مدير المرصد السوري: تركيا سعيدة مما يجري في سجن غويران بالحسكة.. وهجوم عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” يطمئنها ويسعدها

مدير المرصد السوري: تركيا سعيدة مما يجري في سجن غويران بالحسكة.. وهجوم عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” يطمئنها ويسعدها.. الاشتباكات مستمرة بين القوى الأمنية وقوات سوريا الديمقراطية من طرف وعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى خارج سجن الصناعة في حي الغويران.. والسجن يعتبر من أكبر مراكز احتجاز عناصر التنظيم في العالم.. طائرات “التحالف الدولي” قصفت مبان تتحصن بها  عناصر التنظيم.
معلوماتنا الأخيرة بأن عناصر التنظيم يسيطرون على السجن من الداخل.. وهناك 23 قتيلًا من “قسد” وقوات “الاسايش”..  و5 شهداء من المدنيين.. بالإضافة إلى عدد كبير من الجرحى.. فر أكثر من 100 عنصر من السجن قبل أن تتمكن القوى الأمنية من اعتقال قسم كبير من الفارين.
التنظيم يمتلك أسلحة ومن يقول عكس ذلك دعه يذهب للسجن وينقل عكس هذا الكلام.. عناصر التنظيم هاجموا بعربات مفخخة وفتحوا الطريق لعناصر التنظيم للخروج من المنطقة.. وتمكنوا من السيطرة على مخزن للأسلحة بالقرب من السجن.
“التحالف الدولي” والنظام السوري قالو أنهينا داعش لكننا قلنا أن الدواعش لم ينتهوا.. وهناك آلاف الدواعش اختفوا واصحبوا خلايا نائمة.. الاحصائيات التي نشرها المرصد من قتلى داعش وقسد هي دقيقة وصحيحة.. وقسد لا تفصح عن الأرقام الصحيح وهناك 20 قتيل من حراس السجن

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد