مدير المرصد السوري: “التنظيم” صعد من هجماته خلال الأيام الفائتة في البادية السورية

76

مدير المرصد السوري: “التنظيم” صعد من هجماته خلال الأيام الفائتة في البادية السورية، بالتزامن مع الذكرى السنوية العاشرة لإعلان عن دولة البغدادي، لذا نشاهد تصعيد في الهجمات، خلال 8 أيام نفذ 11 عملية في مناطق سيطرة النظام، أدت إلى مقتل عن ما لا يقل عن 46 شخصاً غالبيتهم من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، أكثر عملية كانت دمويةً هي أمس أدت إلى مقتل 21 في 3 عمليات في البادية السورية، وفي منطقة كويرس التي تنتشر فيها خلايا “التنظيم”، النظام أرسل الفرقة 25 والفرقة 18 والفرقة 11 ومجموعات من الحرس الجمهوري بدعم من القوات الروسية لم يتمكن من قتل عناصر من “التنظيم” في البادية، وهذا يعتبر فشل ذريع لقوات النظام، كونهم يسيطرون شكيلاً على المنطقة منذ سنوات وغير قادرين على ضبط خلايا “التنظيم”، وهناك من يزود “التنظيم” بالذخيرة والمال، وهنا المسؤولية تقع على كل من يقول بأنه يحارب “التنظيم” سواء الحكومة التركية أو الإيرانية وغيرهم، عليهم أن يشاركوا في القضاء عليه، وخلايا “التنظيم” متواجدين في مناطق السيطرة التركية، والميليشيات الإيرانية الموجودة في البادية لم نشاهدها تقاتل خلايا “التنظيم”، “التنظيم” انتهى كمسيطرة على مناطق المأهولة بالسكان في عام 2019، ولكن عملياً لم ينتهي، عدد المعتقلين لدى “قسد” 12-13 ألف، والقتلى 40-50 ألف بهذه الأرقام، لكن “التنظيم” باعتراف من المجتمع الدولي كان هناك أكثر من 100 ألف أين الباقون؟ باتوا خلايا نائمة موجودة في سوريا والعراق وتركيا.