مدير المرصد السوري.. الصراع في سورية، إسرائيلي – إيراني، إسرائيل تستبيح الأجواء وإيران تستبيح الأراضي

مدير #المرصد_السوري.. الصراع في سورية، إسرائيلي – إيراني، إسرائيل تستبيح الأجواء وإيران تستبيح الأراضي، ما جرى في القصير بريف حمص هو تدمير مستودع تابع لـ “حزب الله” في مطار الضبعة العسكري، دفاعات النظام الجوية التابعة للنظام حاولت التصدي للصواريخ بكثافة لكنها فشلت وجرى قصف أهداف في محيط مطار الضبعة العسكري أيضا، هذه البقعة الجغرافية من الأراضي السورية الواقعة في ريف حمص الغربي هي تحت سيطرة “حزب الله” منذ العام 2013. في العام الفائت حاولت روسيا إخراج “حزب الله” من تلك المنطقة، جرى اشتباكات حينها بين “حزب الله” و”الشرطة العسكرية” الروسية والتي انسحبت وبقيت المنطقة تحت سيطرة “حزب الله”،منذ مايعرف بالقسم الرئاسي إسرائيل قصفت الأراضي السورية مرتين بالمقابل هناك ردود للنظام بثلاثة مجازر قتلت 21 مدنيًا في محافظة إدلب جلهم من الأطفال والنساء

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد