مدير المرصد السوري: الضربة الإسرائيلية طالت رادار اكتشف دخول الطائرات الإسرائيلية للأجواء السورية

55

مدير المرصد السوري: الضربة الإسرائيلية طالت رادار اكتشف دخول الطائرات الإسرائيلية للأجواء السورية، وجرى التعامل مع الرادار واستهدافه يقع في ريف درعا الشرقي، نتيجة تشويشه على الطائرات التي اقتحمت الأجواء السورية الأردنية من الجولان المحتل باتجاه شرق سوريا، فتحت الجدار الصوتي وقيل بأن الانفجارات دوت في كامل الجنوب السوري، ولكن ماجرى استهدافه هو فقط رادار، وحتى لا يوجد أي تصدي من قبل صواريخ الدفاعات الجوية السورية، الاستهداف لم يسفر عن سقوط خسائر بشرية، منذ 3 أيام المليشيات الإيرانية في حالة إعادة الانتشار والتموضع مستمرة من دير الزور التي تعرضت سابقا لقصف إسرائيلي وصولا إلى ريف دمشق الجنوبي الغربي ومرورا بالبادية السورية والحدود السورية اللبنانية وحلب، كل هذه المناطق هناك احتياطات كاملة من قبل إيران وميليشياتها من جنسيات سورية وغير سورية، وقادات من الصف الأول والثاني أيضاً غادروا تلك المواقع، تحسبا من أي ضربات إسرائيلية محتملة على الأراضي السورية، الرادار هي كتيبة عسكرية والميليشيات الإيرانية هي موجودة في كامل الجنوب السوري وبعض مناطق السويداء، إيران لديها 60 ألف مقاتل يعملون تحت إمرة إيران داخل التراب السوري، وهناك تبادل الرسائل بين إسرائيل وإيران، والجميع يأخذ احتياطاته في داخل التراب السوري، الرد الإيراني على الضربات الإسرائيلية سيكون في الجولان السوري المحتل حتى لو لم يوافق النظام على ذلك، هناك قرار من قبل ميليشيات الحرس الثوري الإيراني بعيدا عن قرارات النظام السوري في مواجهة الضربات الإسرائيلية المحتملة.