مدير المرصد السوري: الـ ـهـ ـجـ ـوم يخدم الرواية التركية بأن “قسد” غير قادرة على محاربة “الـ ـتـ ـنـ ـظـ ـيـ ـم” وكل عملية عسكرية تركية كانت تحاول إنعاش “الـ ـتـ ـنـ ـظـ ـيـ ـم”

مدير المرصد السوري: الهجوم يخدم الرواية التركية بأن “قسد” غير قادرة على محاربة “التنظيم” وكل عملية عسكرية تركية كانت تحاول إنعاش “التنظيم”، من يقوم بتنشيط وإحياء “التنظيم” هي المخابرات التركية لأن “التنظيم” شن منذ بداية هذا الشهر وحتى اللحظة 18 هجوم على قوات سوريا الديمقراطية وبعدها تلاها هجومين على دير الزور والحسكة، هذا الهجوم هو الأكثر دموية منذ بداية العام في الرقة وثاني أكبر هجوم بعد سجن غويران، الهجوم مخطط له بشكل كبير عبر خلايا “التنظيم” النائمة والتي استهدفت المنطقة الأمنية التي يوجد فيها سجن الاستخبارات والذي يضم ما لا يقل عن 200 عنصر من الخطيرين في “التنظيم”، أردوغان يريد الرقة ويتحدث عن 30 كم تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية يقول انها جاءت بدعم من “التحالف الدولي” وهو قادر على حمايتها بمفرده، أما هجوم درعا فهناك عمليات مستمرة وقتل قائد “التنظيم” في درعا وهناك من يحرك الجنوب السوري وصراع إيراني روسي في جنوب سوريا استخبارات إقليمية وأمريكا وإسرائيل، لا نعلم من يقوم بالقتل إيران تقاتل روسيا من أجل الهيمنة على الحدود السورية الأردنية والحدود مع الجولان المحتل