مدير “المرصد السوري”: القصف الجوي أدى إلى مقتل 8 من “الحشد الشعبي” العراقي الموالي لإيران في سوريا.. والاستهداف جرى لمستودع وآليات تابعة لـ”الحشد الشعبي” العراقي ولا نعرف ما إذا كانت في طريقها إلى داخل العراق أو إلى داخل سوريا

28

مدير “المرصد السوري”: القصف الجوي أدى إلى مقتل 8 من “الحشد الشعبي” العراقي الموالي لإيران في سوريا.. والاستهداف جرى لمستودع وآليات تابعة لـ”الحشد الشعبي” العراقي ولا نعرف ما إذا كانت في طريقها إلى داخل العراق أو إلى داخل سوريا.. وفي هذه المنطقة هناك ميليشيات عدة موالية لإيران.. التحركات في تلك المنطقة لم تبدأ أمس حيث إن الطائرات المسيرة ترصد تلك المنطقة منذ مقتل “سليماني” وهناك استنفار للقوات التابعة لإيران في تلك المنطقة.. ونشرنا أمس عن سحب الميليشيات الموالية لإيران آلياتها في تلك المنطقة وإعادة انتشارها على ضفاف الفرات بعد وصول معلومات عن نية التحالف الدولي تدمير مقرات تلك القوات.. التحالف الدولي هو من يعطي المجال للإسرائيليين لاستهداف تلك المنطقة من الأراضي السورية.. تحديدا القوات الأمريكية هي من تعطي المجال.. هناك معلومات عن أن “بوتين” أبلغ “الأسد” عن نية الولايات المتحدة إغلاق طريق “طهران-بيروت” الذي يعد العصب البري لتزويد الميليشيات الموالية لإيران بالأسلحة.. والآن هناك تحضير لقوات عشائرية من أبناء تلك المناطق للقضاء على القوات الإيرانية وإرباكها في تلك المنطقة.. رأينا من قبل كيف أن “سليماني” كان المشرف على عمليات هناك نظرا لأهميتها في طريق “طهران-بيروت”.. والدفع بالقوات العشائرية يقضي على الأحلام الإيرانية.. الولايات المتحدة جادة في هذا وكذلك هناك استياء من أبناء تلك المنطقة تجاه النفوذ الإيراني المتمدد.. هناك استنفار وسحب للآليات الثقيلة.. وكذلك هناك استنفار في حقل العمر النفطي وحقل “كونيكو” للغاز تخوفا من أي تهور إيراني في تلك المنطقة.. كثير من الهجمات التي نفذتها إسرائيل وغيرها في تلك المنطقة مرت مرور الكرام.. وعندما قتلت إسرائيل العشرات في العام الماضي لم يحركوا ساكنا.. واكتفوا بالتصريحات الإعلامية فقط