مدير المرصد السوري.. المرتزقة السوريين إذا ما عادوا من ليبيا إلى سوريا

20

مدير المرصد السوري.. المرتزقة السوريين إذا ما عادوا من ليبيا إلى سوريا قد يستخدمهم أردوغان في بقعة جغرافية أُخرى من العالم إذا سُمح له باستخدام ملف المرتزقة من أجل شن حروب بالوكالة بدماء أبناء الشعب السوري الذين حول بعضهم إلى مرتزقة بعد أن كانوا طلاب حرية، الكاذب أردوغان عندما كان يطلق وعود للثوار داخل الأراضي السورية أنه سيحميهم وعندما دخلت روسيا كان يقايض منطقة بمنطقة أحياء حلب الشرقية مقابل منطقة “درع الفرات” وعندما تحدثنا كُذبنا من قادة الإخوان المسلمين والمعارضة وإذا به وزير خارجية أردوغان السابق “أحمد داوود أوغلو”يعترف بهذا الشيء، أردوغان خائن الأمانة وخائن الوعود التي أطلقها بحق أبناء الشعب السوري، قبل ما يزيد عن 6 أشهر صدر قرار من مشغل المرتزقة السوريين في ليبيا “الحكومة التركية” بأن احزموا حقائبكم انتهت المهمة، وإذ يستمرون ببقائهم في ليبيا وشاهدنا كيف يتظاهرون في شوارع طرابلس من أجل المطالبة بحقوقهم، إلى الآن لم تصدر الأوامر لهؤلاء المرتزقة بأن يعودوا إلى سوريا والذين يقدر عددهم نحو 7000 مرتزق، إذا ما تم الإتفاق على إخراج المرتزقة من ليبيا سيتم إرجاع المرتزقة من حملة الجنسية السورية إلى سوريا ولكن المجموعات الجهادية التي أدخلت إلى ليبيا هذا الأمر تسأل عنه المخابرات الدولية والحكومة الليبية التي تعلم بوجود المجموعات الجهادية من جنسيات مختلفة التي أدخلتهم الحكومة التركية إلى ليبيا.