مدير المرصد السوري.. النظام كان يعيش وهم السيطرة على محافظة درعا وما جرى ويجري اليوم ردا على حصار درعا البلد من قبل قوات النظام في محاولة لاقتحامها

مدير المرصد السوري.. النظام كان يعيش وهم السيطرة على محافظة درعا وما جرى ويجري اليوم ردا على حصار درعا البلد من قبل قوات النظام في محاولة لاقتحامها.

مقاتلون محليون تمكنوا من طرد النظام من 11 بلدة وقرية خلال ساعات، هناك 3 شهداء مدنيين نتيجة قصف النظام في اليادودة ودرعا وهناك أكثر من 40 أسير من قوات النظام خلال السيطرة على الحواجز بالإضافة لمقتل 8 عناصر من قوات النظام، و5 قتلى من المسلحين المحليين قتلوا باشتباكات مع قوات النظام، المسلحين المحليين الذين يقاتلون في درعا رفضوا التهجير إلى الشمال السوري وفق اتفاقيات بوتين – أردوغان، بصورة أو أُخرى هناك صراع إيراني – روسي في تلك المنطقة و الذين انتفضوا ليسوا مع الإيرانيين والروس هم أبناء درعا الذين كانوا ثائرين على النظام وبقوا في مناطقهم ورفضوا الخروج إلى مناطق الاحتلال التركي في الشمال السوري

 

 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد