مدير المرصد السوري:: الهجوم الذي نفذه تنظيم “الدولة الإسلامية” كان واسعاً واستهدف البحرة وغرانيج ومحيط حقل التنك النفطي، والهجوم تسبب بمقتل العشرات من مقاتلي التنظيم وقوات سوريا الديمقراطية، وحصيلة الخسائر البشرية هي الأعلى خلال 24 ساعة متواصلة منذ الـ 28 من أكتوبر الفائت تاريخ استعادة التنظيم لكامل ما خسره في المنطقة، والتنظيم استغل سوء الأحوال الجوية، واستخدم مقاتلين ذوي خبرة قتالية وعلى دراية كاملة بالمنطقة

29