مدير المرصد السوري: اليوم دامي بكل معنى الكلمة داخل الأراضي السورية

مدير المرصد السوري: اليوم دامي بكل معنى الكلمة داخل الأراضي السورية، المجزرة نفذت بعد تفجيري دمشق الذي قتل فيهما 14 من “الإسكان العسكري” بقوات النظام، وفي إدلب استشهد ما لا يقل عن 13 مدنيًا بينهم 4 أطفال من ضمنهم أطفال كانوا في طريقهم إلى مقاعد الدراسة نتيجة قصف قوات النظام الصاروخي على مدينة أريحا، المجزرة ارتكبت في محاولة من قِبل قوات النظام الرد على تفجيرات دمشق بقتل المدنيين في إدلب، النظام يريد تهجير سكان أريحا لأنها تقع على طريق حلب – اللاذقية الدولي والذي كان من المفترض أن يعود للعمل في شهر ديسمبر من العام 2019، بعد المجزرة كان هناك انفجار وسط سورية على طريق حماة – حمص في جنوب حماة، قتل فيه 6 عناصر من قوات “الدفاع الوطني” التابع لقوات النظام، بخصوص مفاوضات جنيف، المفاوضات تكون على الأرض السورية من أجل الوصول إلى حلول تنقل سورية إلى بلد ديمقراطي كل مفاوضات جنيف لاتأثر إذا ماكان هناك إرادة دولية لفرض الحل على سورية.

 

 

 

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد