المرصد السوري لحقوق الانسان

مدير المرصد السوري: اليوم “دويلة” الهول شهدت جريمة جديدة نفذها فتى دون سن الـ 18 حيث قام بقتل لاجئة عراقية

مدير المرصد السوري: اليوم “دويلة” الهول شهدت جريمة جديدة نفذها فتى دون سن الـ 18 حيث قام بقتل لاجئة عراقية، الفتى الذي قام بالجريمة من أصول تركية وعائلة داعشية متواجدة ضمن المخيم، حتى اللحظة لا يوجد قرار بمحاكمة الأطفال المتواجدين ضمن “مخيم الهول”.

جرى نقل الفتيان دون سن الـ 18 إلى مراكز تأهيل في القامشلي تمهيدًا لحل ما مع المجتمع الدولي في قضية الدواعش، هنالك آلاف العناصر من التنظيم والكثير من الأطفال لا قرار حتى اللحظة بمحاكمة لا الكبار ولا الصغار، هنالك مشكلة إنسانية كبيرة تخص النساء والأطفال لأن المجتمع الدولي لا يريد أن ينهي قضية “مخيم الهول” الذي يعتبر “دويلة” حقيقية لعوائل عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”، الحل دولي ما دون ذلك ستبقى المشكلة قائمة في تلك المنطقة من الأراضي السورية، سيبقى مخيم الهول بؤرة قد تنفجر في أي لحظة لأن هناك خلايا للتنظيم يستطيعون اختراق المخيم وتنفيذ عمليات قتل.

 

 

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول