مدير المرصد السوري:: انتهى الجزء الأول من المرحلة الأولى من اتفاق التغيير الديموغرافي، والذي بموجبه وصل نحو 2200 مدني ومقاتل من مضايا إلى أطراف مدينة حلب الغربية، ومئات الأمتار تفصل بين المهجرين من مضايا والمهجرين من الفوعة وكفريا

29