مدير المرصد السوري: عندما قلنا في بداية العملية أن هناك فرار من السجن خرج علينا إعلام قسد وقال لا يوجد أي فرار وضبطنا الموقف،

مدير المرصد السوري: عندما قلنا في بداية العملية أن هناك فرار من السجن خرج علينا إعلام قسد وقال لا يوجد أي فرار وضبطنا الموقف، بعدها خرجوا ليقولوا أن عدد الفارين هم ثمانية وإذا بهم يلقون القبض على 89 فاراً من السجن، هذا تناقض كبير في حقيقة الأمر، لكن حراس السجن أفادونا بهروب مئات السجناء من تنظيم داعش الإرهابي.
هم يقولون أن الأمور تحت السيطرة، لكن أي سيطرة هذه؟ مباني السجن لاتزال تحت سيطرة داعش، نحن لا نريد الدخول بالحرب الإعلامية بل نريد إظهار الوقائع للرأي العام، كيف تحدث مثل هذه العملية الأمنية الكبير! ومن أعطى الهواتف لسجناء داعش ليتواصلوا مع عناصر التنظيم خارج السجن، ويتواصلون مع أقرباء لهم في تل أبيض وريف رأس العين، كما أن عناصر داعش متواجدين في صفوف الجيش الوطني ولا يخفى ذلك على أحد ولاشك بأن تركيا سعيدة بعملية تنظيم داعش.
قلنا سابقاً مراراً وتكراراً خلايا داعش تسرح وتمرح في مناطق قسد، وهناك دواعش أفرجت عنهم قسد بوساطة عشائرية وهم يتجولون بأريحية في مناطق قسد، كيف يفرج عنهم بدون محاكمات؟ هناك الكثير منهم ساهموا بقتل السوريين.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد