مدير المرصد السوري:: كل الضربات الروسية والقوة النارية اليوم لم تساعد قوات النظام في التقدم بريف حماة الشمالي، وأثبتت فشل قوات النظام في التقدم على الأرض، سوى في جبهة لطمين، والاختبار الأول للتنسيق بين الطائرات الروسية وقوات النظام البرية باء بالفشل، وروسيا هي أول قوات دولية بعد إيران تدخل إلى سوريا إلى جانب نظام بشار الأسد وتقتل المزيد من أبناء الشعب السوري.

27