المرصد السوري لحقوق الانسان

مدير المرصد السوري:: لأول مرة منذ عام 2012 ريف حماة الشمالي بات تحت سيطرة قوات النظام بشكل كامل، اليوم سيطرت قوات النظام على مورك ولطمين واللطامنة وكفرزيتا ومعركبة ولحايا دون أي اشتباك مع أي عنصر من عناصر “هيئة تحرير الشام”

مدير المرصد السوري:: لأول مرة منذ عام 2012 ريف حماة الشمالي بات تحت سيطرة قوات النظام بشكل كامل، اليوم سيطرت قوات النظام على مورك ولطمين واللطامنة وكفرزيتا ومعركبة ولحايا دون أي اشتباك مع أي عنصر من عناصر “هيئة تحرير الشام” الذين توعدوا في بيان قبل يومين رداً على بيان المرصد السوري أن هذه المنطقة خالية من المقاتلين والمدنيين وقالوا بأنهم سينفذون عمليات انغماسية وعمليات استشهادية ضد قوات النظام التي تقتحم المنطقة، اليوم دخلت قوات النظام لهذه المناطق وبدأت بعمليات التعفيش وحرق للمنازل التي تدعي قوات النظام أنها مقرات للمقاتلين، هناك اتفاقيات روسية – تركية غير معلنة، وزير الخارجية التركي قال بأن لايوجد نقطة مراقبة تركية محاصرة، نقطة الأتراك في مورك محاصرة بشكل كامل، مشاهد مضحكة اليوم أثناء قيام قوات النظام بتصوير نقطة المراقبة التركية وجندي تركي يصور قوات النظام وهي تنتشر في محيط النقطة التركية، ولكن ما يهمنا عندما تتحدث قوات النظام عن فتح ممر آمن للمدنيين، أي مدنيين يتحدثون عنهم؟ لايوجد أي مدني في هذه المناطق التي سيطرت عليها قوات النظام هم هجروا إلى ريف معرة النعمان الشرقي وبعدها هجروا أيضاً نتيجة القصف إلى ريف إدلب الشمالي وريف إدلب الغربي وريف حلب الغربي، لذلك نقول أن المدني السوري هو ضحية، ضحية القتل، ضحية الاقتتال، وضحية الذين لديهم أجندات إقليمية خارجية، ريف معرة النعمان الشرقي غالبية سكانه من نازحي ريف حماة الشمالي وريف إدلب الجنوبي يتعرضون للقصف منذ يوم الاثنين وحتى اللحظة دفعاً بهم للهجرة والنزوح من هذه المنطقة لأن قوات النظام تعد لعملية عسكرية للسيطرة على ريف معرة النعمان الشرقي.

 

مدير المرصد السوري:: لأول مرة منذ عام 2012 ريف حماة الشمالي بات تحت سيطرة قوات النظام بشكل كامل

مدير المرصد السوري:: لأول مرة منذ عام 2012 ريف حماة الشمالي بات تحت سيطرة قوات النظام بشكل كامل، اليوم سيطرت قوات النظام على مورك ولطمين واللطامنة وكفرزيتا ومعركبة ولحايا دون أي اشتباك مع أي عنصر من عناصر "هيئة تحرير الشام" الذين توعدوا في بيان قبل يومين رداً على بيان المرصد السوري أن هذه المنطقة خالية من المقاتلين والمدنيين وقالوا بأنهم سينفذون عمليات انغماسية وعمليات استشهادية ضد قوات النظام التي تقتحم المنطقة، اليوم دخلت قوات النظام لهذه المناطق وبدأت بعمليات التعفيش وحرق للمنازل التي تدعي قوات النظام أنها مقرات للمقاتلين، هناك اتفاقيات روسية – تركية غير معلنة، وزير الخارجية التركي قال بأن لايوجد نقطة مراقبة تركية محاصرة، نقطة الأتراك في مورك محاصرة بشكل كامل، مشاهد مضحكة اليوم أثناء قيام قوات النظام بتصوير نقطة المراقبة التركية وجندي تركي يصور قوات النظام وهي تنتشر في محيط النقطة التركية، ولكن ما يهمنا عندما تتحدث قوات النظام عن فتح ممر آمن للمدنيين، أي مدنيين يتحدثون عنهم؟ لايوجد أي مدني في هذه المناطق التي سيطرت عليها قوات النظام هم هجروا إلى ريف معرة النعمان الشرقي وبعدها هجروا أيضاً نتيجة القصف إلى ريف إدلب الشمالي وريف إدلب الغربي وريف حلب الغربي، لذلك نقول أن المدني السوري هو ضحية، ضحية القتل، ضحية الاقتتال، وضحية الذين لديهم أجندات إقليمية خارجية، ريف معرة النعمان الشرقي غالبية سكانه من نازحي ريف حماة الشمالي وريف إدلب الجنوبي يتعرضون للقصف منذ يوم الاثنين وحتى اللحظة دفعاً بهم للهجرة والنزوح من هذه المنطقة لأن قوات النظام تعد لعملية عسكرية للسيطرة على ريف معرة النعمان الشرقي.

Posted by ‎المرصد السوري‎ on Friday, August 23, 2019

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول