مدير المرصد السوري: لا يوجد عودة آمنة للسوريين إلا بحل سياسي من أجل انتقال ديمقراطي

42

مدير المرصد السوري: لا يوجد عودة آمنة للسوريين إلا بحل سياسي من أجل انتقال ديمقراطي ما دون ذلك فليحتدوا بمصر التي تستقبل السوريين دون أن تقول لهم أنتم لاجئين وأنتم غير مرغوب بكم بيننا.
الحكومة السورية المؤقتة تتحمل المسؤولية عما يجري للسوريين لأنها هي من تحمي تلك المناطق بأوامر من الأتراك وتنسق مع الحكومة التركية.. ويجري ترحيل السوريين من تركيا قسرا إلى سورية وتستقبلهم الحكومة السورية المؤقتة لإرضاء السلطات التركية وتدعي أنها مناطقها “آمنة” هي تتحمل مسؤولية مزدوجة لأن حماية المناطق مسؤوليتها بتفويض تركي.
الاتحاد الأوروبي يعمل بالسياسة ولا يعمل بحقوق الإنسان عندما يغض النظر عن قضية الترحيل القسري وعندما تصله البيانات من المرصد وغيره عن عملية الترحيل غير الآمن نحو الشمال السوري وهناك ازدواجية واضحة في التعامل مع ملفي اللجوء في تركيا ولبنان وهناك الكثير من الأتراك يتحدثون بعنصرية ويعتدون على المواطنين السوريين.
تركيا تقوم بعملية الترحيل والتخلص من السوريين الذين لا خبرات لهم وتحتفظ برؤوس الأموال من تجار حروب وغيرهم. الشمال السوري ليس آمنا ويشهد عمليات أمنية يومية.. وتركيا تسعى لعملية التغيير الديمغرافي في مناطق شمال سوريا.. لا أحد على الإطلاق عاد طوعا إلى الشمال السوري ولايوجد عودة طوعية.
خلال العام الحالي 470 من الذين يمتلكون الكملك التركي تم ترحيلهم وفق توثيقات المرصد و40 إلى 60 شخص تم ترحيلهم من لبنان.