مدير المرصد السوري.. لم يكتفي السيد نصر الحريري باحتلال تركيا لعفرين واحتلال تركيا لرأس العين وتل أبيض ومناطق درع الفرات

مدير #المرصد_السوري.. لم يكتفي السيد نصر الحريري باحتلال تركيا لعفرين واحتلال تركيا لرأس العين وتل أبيض ومناطق درع الفرات بل هو يدعوها تحت ذريعة محاربة قوات سوريا الديمقراطية لاحتلال مناطق شمال شرق سوريا، هل هناك تنسيق ما بين نصر الحريري والمخابرات التركية ليوجه هذا الطلب للرئيس التركي ودعوته لاحتلال المزيد من الأراضي السورية. لم يكتفي السيد نصر الحريري بقتل تركيا لأكثر من 612 مواطنا سوريا كرديا في عفرين هل يريد منها قتل المزيد من السوريين؟؟؟ هذه الدعوة من نصر الحريري لاقت رفضا من شركاءه “المجلس الوطني الكردي” ليس فقط من مجلس سوريا الديمقراطية، عندما زار نصر الحرير إقليم كردستان العرق وسأل عن جرائم الجيش الوطني في عفرين، قال لهم لا علاقة بالجيش الوطني بينما قبل زيارته للإقليم كان مع المجرم “أبو عمشة”. ذريعة نصر الحريري وهي مجزرة السبت الأسود الذي اختلط فيها الدم العربي مع الدم الكردي من شهداء سقطوا بقصف من قريتي ابين والزيارة والتي تتمركز بها ميليشيات موالية لإيران، لماذا أصر نصر الحريري على اتهام قوات سوريا الديمقراطية؟ الاتهام مجازي لجر تركيا إلى احتلال مزيد من الأراضي السورية، على الواقع لايوجد تمهيد أمريكي لتركيا لاحتلال المزيد من الأراضي ، في عام 2011 – 2012 عندما كانت قوات بشار الأسد تقتحم المزيد من المدن السورية كانوا يقولون “بدعوة من الأهالي” اقتحمنا هذه المناطق. ماصدر في بيان نصر الحريري بأن الشعب في مناطق الأكراد يدعو للدخول إلى الأراضي السورية، أكثر من مرة نشرنا بأنه ضمن فصائل الجيش الوطني بالأسماء والوثائق هناك عناصر سابقين في تنظيم داعش، أبو بكر البغدادي أين قتل ؟؟ ومساعدي البغدادي أين قتلوا؟ ؟؟ هناك عناصر متطرفة في الجيش الوطني تعمل مع المخابرات التركية، هل تريد تركيا أن تدخل الأذريين أو الذين جائوا من مناطق أخرى وتدفع بهم للقتال ضد قوات سوريا الديمقراطية في شمال شرق سوريا!!