المرصد السوري لحقوق الانسان

مدير “المرصد السوري”: ما علاقة أبناء الشعب السوري للقتال في بقعة جغرافية لا يعلمون عنها شيء.. سيكونون وقود حرب ويقتلون في أذربيجان مثلما قتل الكثير منهم في ليبيا.

مدير “المرصد السوري”: ما علاقة أبناء الشعب السوري للقتال في بقعة جغرافية لا يعلمون عنها شيء.. سيكونون وقود حرب ويقتلون في أذربيجان مثلما قتل الكثير منهم في ليبيا.
أردوغان يستمر في تجنيد المرتزقة في مناطق عدة.. اليوم نتحدث عن 300 مقاتل أو مايزيد قليلاً جرى نقلهم مناطق الإحتلال التركي ثم إلى معسكرات التدريب في تركيا قبل نقلهم إلى أذربيجان.. الآن تركيا تحضر لزج المئات من المقاتلين في تلك المنطقة.. ويقولون لهم أنهم قوات حرس حدود.. الغالبية الساحقة من هؤلاء المرتزقة هم من المكون التركماني ومن فصائل سليمان شاه والسلطان مراد.
وهناك رفض شعبي لقضية نقل المرتزقة إلى أذربيجان.. وعدم وجود أخلاق لقيادات المعارضة المتواجدة في تركيا للقول للأتراك بأنه يجب عليهم التوقف على استخدام السوريين كمرتزقة.. سابقاً وأثناء نقل المرتزقة للقتال في ليبيا.. قيادات المعارضة السورية خرجت علينا وقالت بأن كلامنا غير صحيح.. وبعد ذلك أصبحوا يتحدثون برد الجميل إلى ليبيا.
اليوم لا مبرر لهؤلاء لأن لا يقولوا لتركيا كفوا عن نقل الشعب السوري للقتال كمرتزقة.
الفصائل داخل الأراضي السورية هم على بعد مئات الأمتار عن القوات الإيرانية.. وهناك لا يتحركون إلا بأوامر تركية.

 

مدير "المرصد السوري": ما علاقة أبناء الشعب السوري للقتال في بقعة جغرافية لا يعلمون عنها شيء

مدير "المرصد السوري": ما علاقة أبناء الشعب السوري للقتال في بقعة جغرافية لا يعلمون عنها شيء.. سيكونون وقود حرب ويقتلون في أذربيجان مثلما قتل الكثير منهم في ليبيا.أردوغان يستمر في تجنيد المرتزقة في مناطق عدة.. اليوم نتحدث عن 300 مقاتل أو مايزيد قليلاً جرى نقلهم مناطق الإحتلال التركي ثم إلى معسكرات التدريب في تركيا قبل نقلهم إلى أذربيجان.. الآن تركيا تحضر لزج المئات من المقاتلين في تلك المنطقة.. ويقولون لهم أنهم قوات حرس حدود.. الغالبية الساحقة من هؤلاء المرتزقة هم من المكون التركماني ومن فصائل سليمان شاه والسلطان مراد.وهناك رفض شعبي لقضية نقل المرتزقة إلى أذربيجان.. وعدم وجود أخلاق لقيادات المعارضة المتواجدة في تركيا للقول للأتراك بأنه يجب عليهم التوقف على استخدام السوريين كمرتزقة.. سابقاً وأثناء نقل المرتزقة للقتال في ليبيا.. قيادات المعارضة السورية خرجت علينا وقالت بأن كلامنا غير صحيح.. وبعد ذلك أصبحوا يتحدثون برد الجميل إلى ليبيا.اليوم لا مبرر لهؤلاء لأن لا يقولوا لتركيا كفوا عن نقل الشعب السوري للقتال كمرتزقة.الفصائل داخل الأراضي السورية هم على بعد مئات الأمتار عن القوات الإيرانية.. وهناك لا يتحركون إلا بأوامر تركية.

Posted by ‎المرصد السوري‎ on Sunday, September 27, 2020

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول