مدير المرصد السوري: مشروع إيران الطائفي فاشل ولن يمر في سوريا

مدير المرصد السوري: مشروع إيران الطائفي فاشل ولن يمر في سوريا، تحاول إيران استقطاب مناطق دون غيرها وفق المشروع الإيراني الذي يستهدف دمشق وريفها لقلب الموازين في تلك المنطقة، إيران تخلت عن كفريا والفوعة ذات الغالبية الشيعية مقابل مضايا والزبداني، اليوم في قدسيا وأمس في محاولة استقطاب مناطق قرب السيدة زينب، كل هذه المشاريع الإيرانية فاشلة ومؤقتة، وإيران فشلت في استقطاب العشائر في دير الزور، قد ينجحون مع بعض ضعاف النفوس، هناك شيعة في دمشق ومحيطها من السوريين وليس جميعهم موالين لإيران.
هم يحاولون تارة عبر الأموال وتارة عبر مقاومة إسرائيل وتارة أخرى عبر التشيع، حزب الله كان يحدثنا عن مقاومة إسرائيل وكنا نعتقد أنه أكبر مقاوم، بعد ذلك كشف عن أنيابه بأنه من الولي الفقيه، إيران فشلت في استقطاب مناطق قوات سوريا الديمقراطية، أحد الشيعة في حلب قال بأن إيران تدعم فقط من يواليها ويوالي الولي الفقيه ونحن فقراء من الشيعة في حلب لا نملك قوت يومنا.