مدير المرصد السوري: نحن لا نعلم فيما إذا كانت جميع الاستهدافات التي جرت على مطار حميميم تمت من قبل فصائل المعارضة

مدير المرصد السوري:: أين تلاشت مليشيات مغاوير البحر وصقور الصحراء التي يقودها شقيقان اثنان من اللاذقية كان لديهم آلاف المقاتلين، قد يكون هؤلاء أيضاً شاركوا بالقصف على مطار حميميم العسكري الذي يتخذه الروس كقاعدة عسكرية رئيسية لهم في سورية، وذلك انتقاماً من روسيا، فنحن لا نعلم فيما إذا كانت جميع الاستهدافات التي جرت على مطار حميميم تمت من قبل فصائل المعارضة، واليوم هناك 60 برميل متفجر ألقاها الطيران المروحي على مدن وبلدات وقرى بريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي، والطائرات الروسية استهدفت المناطق هذه بنحو 24 غارة جوية، وطائرات النظام الحربية نفذت 50 غارة جوية حتى اللحظة، الضربات جميعها هذه تستهدف المنطقة التي تحاول قوات النظام التقدم إليها وضرب خطوط الإمداد وهي مدينة خان شيخون، وفيما إذا التقت قوات النظام المتواجدة في سكيك مع تلك المتواجدة في الهبيط سيكون ريف حماة الشمالي محاصر والفصائل ستملك إما خيار الانسحاب أو القتال حتى النهاية.

 

مدير المرصد السوري: نحن لا نعلم فيما إذا كانت جميع الاستهدافات التي جرت على مطار حميميم تمت من قبل فصائل المعارضة

مدير المرصد السوري:: أين تلاشت مليشيات مغاوير البحر وصقور الصحراء التي يقودها شقيقان اثنان من اللاذقية كان لديهم آلاف المقاتلين، قد يكون هؤلاء أيضاً شاركوا بالقصف على مطار حميميم العسكري الذي يتخذه الروس كقاعدة عسكرية رئيسية لهم في سورية، وذلك انتقاماً من روسيا، فنحن لا نعلم فيما إذا كانت جميع الاستهدافات التي جرت على مطار حميميم تمت من قبل فصائل المعارضة، واليوم هناك 60 برميل متفجر ألقاها الطيران المروحي على مدن وبلدات وقرى بريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي، والطائرات الروسية استهدفت المناطق هذه بنحو 24 غارة جوية، وطائرات النظام الحربية نفذت 50 غارة جوية حتى اللحظة، الضربات جميعها هذه تستهدف المنطقة التي تحاول قوات النظام التقدم إليها وضرب خطوط الإمداد وهي مدينة خان شيخون، وفيما إذا التقت قوات النظام المتواجدة في سكيك مع تلك المتواجدة في الهبيط سيكون ريف حماة الشمالي محاصر والفصائل ستملك إما خيار الانسحاب أو القتال حتى النهاية.

Posted by ‎المرصد السوري‎ on Monday, August 12, 2019

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد