مدير المرصد:: تنظيم “الدولة الإسلامية” تمكن من التقدم مجدداُ على حساب قوات النظام في الأطراف الغربية لمدينة دير الزور وأطراف منطقة البغيلية، ونحن نحذر ونخشى على المختطفين الـ 400 الذين اقتيدوا إلى شرق الرقة وغرب دير الزور، لأن التنظيم سبق وأن أعدم أكثر من 900 من أبناء عشيرة الشعيطات، بتهم “الموالاة للنظام والكفر”، وأن يتم “سبي” النساء، والنظام استقدم تعزيزات عسكرية إلى المنطقة، وعلى الرغم من الغارات الجوية المكثفة، إلا أن النظام لم يتمكن من استعادة السيطرة على أي من المناطق التي خسرها، وهو بات محاصراً داخل مدينة دير الزور، والمدنيون هم ضحية هذه المعارك بين التنظيم والنظام.

(function(d, s, id) { var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0]; if (d.getElementById(id)) return; js = d.createElement(s); js.id = id; js.src = “//connect.facebook.net/en_GB/sdk.js#xfbml=1&version=v2.3”; fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));

مدير المرصد:: تنظيم "الدولة الإسلامية" تمكن من التقدم مجدداُ على حساب قوات النظام في الأطراف الغربية لمدينة دير الزور وأطراف منطقة البغيلية، ونحن نحذر ونخشى على المختطفين الـ 400 الذين اقتيدوا إلى شرق الرقة وغرب دير الزور، لأن التنظيم سبق وأن أعدم أكثر من 900 من أبناء عشيرة الشعيطات، بتهم "الموالاة للنظام والكفر"، وأن يتم "سبي" النساء، والنظام استقدم تعزيزات عسكرية إلى المنطقة، وعلى الرغم من الغارات الجوية المكثفة، إلا أن النظام لم يتمكن من استعادة السيطرة على أي من المناطق التي خسرها، وهو بات محاصراً داخل مدينة دير الزور، والمدنيون هم ضحية هذه المعارك بين التنظيم والنظام.

Posted by ‎المرصد السوري‎ on Monday, 18 January 2016