مدير المرصد_السوري: 36 من السوريين واللبنانيين والفلسطينيين كان مصيرهم الموت غرقاً

مدير المرصد_السوري: 36 من السوريين واللبنانيين والفلسطينيين كان مصيرهم الموت غرقاً، عمليات الإنقاذ كانت من قبل بعض صيادي أرواد وطرطوس، تم إنقاذ نخو 20 شخصاً، وبكل أسف لم تتدخل مروحيات النظام للبحث عن ناجين إلا بعد 6 ساعات كان من المفترض أن تتدخل منذ البداية.
المركب كان يحمل ما بين 120 إلى 150 من السوريين واللبنانيين والفلسطينيين القاطنين في لبنان، السلطات اللبنانية ألقت القبض على صاحب المركب، المركب يتسع فقط لنحو 30 شخصاً، من غامر بحياته يعلم أن نسبة نجاته ستكون ضئيلة، سوء الأوضاع الاقتصادية في لبنان والخوف من إعادة السوريين إلى بلادهم هو ما دفعهم للهجرة.