مراقبون: الضربات الجوية السورية تتزايد وتقتل مئات المدنيين

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء، إن الطيران الحربي السوري نفذ حوالي 1592 ضربة جوية في أنحاء سوريا خلال الشهر الماضي؛ مما أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 396 مدنيًا.

وقال المرصد، الذي مقره بريطانيا ويتابع الحرب في سوريا من خلال مصادر على الأرض، إن 1500 شخص على الأقل أصيبوا أيضًا في الهجمات التي شنتها طائرات حربية وطائرات هليكوبتر أسقطت “براميل متفجرة” واسطوانات غاز مملوءة بالمتفجرات وخردة معدنية.

وقال المرصد، إن غارات جوية نفذت منذ 20 من أكتوبر استهدفت مناطق في حماه ودرعا وإدلب وحلب والقنيطرة وريف دمشق. وقصفت كذلك محافظة دير الزور الشرقية التي تقصف القوات التي تقودها الولايات المتحدة مواقع تنظيم الدولة الإسلامية فيها.

وتزايدت الغارات الجوية السورية منذ أن بدأ التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في مهاجمة مواقع تنظيم الدولة الإسلامية داخل سوريا في سبتمبر.

ويقول محللون، إن زيادة الغارات الجوية قد يكون سببها أن الجيش السوري يريد إضعاف مقاتلي المعارضة قبل أن يحصلوا على التدريب والتسليح الذي وعدت به الولايات المتحدة.

المصدر : الشروق