مروحيات النظام تلقي مناشير على ريف حمص الشمالي لـ “العودة إلى حضن الوطن وتسليم السلاح”

محافظة حمص- المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تستمر الاشتباكات العنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وتنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى، في محيط حقل الهيل والارك ومنطقة حميمة ومحيط مدينة السخنة بريف حمص الشرقي، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، بينما ألقت طائرة مروحية مناشير في ريف حمص الشمالي جاء فيها::”إلى كل من يحمل السلاح ضد الدولة  الجيش العربي السوري يدعو للتخلي عن سلاحك وتسوية وضعك، هذا الأمر يعتبر خطوة ضرورية للعودة إلى حياتك الطبيعية، لا تضيع الفرصة فقد تكون الاخيرة، بطاقة المرور الآمن أن كل من يترك السلاح ويحمل هذه البطاقة، فإن الحكومة السورية تؤمن له الطعام والإقامة وتضمن سلامته”، في حين جاء في المنشور الثاني في ثانية “يرسلون لكم السلاح لتقتلو أهلكم وأبنائكم واخواتكم يتلاعبون بافكاركم ويقررون مصيركم لأجل من تحمل السلاح ولماذا   لا تكن وقودا لتحقيق أهدافهم   انت الخاسر الوحيد ندعوكم إلى ترك السلاح والعودة لاهلكم “

وجاء في أخرى “دعوة لأبناء الوطن هؤلاء ينشرون الفوضى والخراب في بلادنا يسرقون ثرواتنا وارضنا يقتلون أهلنا، ندعوكم للتعاون مع الجيش العربي السوري لطرد هؤلاء المرتزقة من بلادنا … فكر بمصير اسرتك  أبنائك أيهما تفضل قرر”