مزيد من الخسائر البشرية في حي الصالحين و11 مقاتلاً قضوا في المعارك بريف حلب الشمالي بين الفصائل وقوات سوريا الديمقراطية

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استهدفت طائرات يعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي مناطق في قرية دويبق الخاضعة لسيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” في ريف حلب الشمالي، فيما ارتفع إلى 7 بينهم طفلان اثنان ومواطنتان اثنتان على الأقل ومن ضمنهم 3 من عائلة واحدة، عدد المواطنين الذين استشهدوا جراء قصف لطائرات حربية استهدف مناطق في حي الصالحين بمدينة حلب، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى في حالات خطرة، ووجود معلومات عن مفقودين تحت الأنقاض، في حين تستمر الاشتباكات بين الفصائل المقاتلة والإسلامية من طرف، وقوات سوريا الديمقراطية من طرف آخر في محيط قرية عين دقنة بريف حلب الشمالي، ومناطق أخرى في محيط بلدتي العلقمية ومنغ بريف حلب الشمالي، وسط قصف متبادل بين الطرفين على مناطق الاشتباك، ما أدى لمصرع 6 مقاتلين من الفصائل جثثهم لدى الوحدات الكردية، بالإضافة لمصرع 5 من قوات سوريا الديمقراطية ومعلومات عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين، أيضاً أبلغت مصادر أهلية المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن القوات التركية استهدفت مناطق في قرية حمام التابعة لمدينة عفرين عند الحدود السورية مع لواء اسكندرون، بالتزامن مع قصف جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وفصائل إسلامية لمناطق في قريتي باشمرة وجلمة بريف عفرين في ريف حلب الشمالي الغربي، كذلك دارت اشتباكات بين الفصائل المقاتلة والإسلامية من طرف، وتنظيم “الدولة الإسلامية” من طرف آخر في قرية يان يابان في ريف حلب الشمالي، وسط تقدم الفصائل واستعادة سيطرتها على القرية، وأنباء عن تمكن الفصائل من اسر عنصر من التنظيم، ومعلومات عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين، كما قصفت قوات النظام أماكن في مناطق قرية بانص وايكاردا وحوير ومكحلة بريفي حلب الجنوبي والجنوبي الغربي، دون معلومات عن خسائر بشرية، بينما لا تزال الاشتباكات مستمرة بين الفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من طرف، ووحدات حماية الشعب الكردي من طرف آخر في محور الشيخ مقصود – الأشرفية بمدينة حلب، وسط قصف الفصائل لمناطق في حي الشيخ مقصود، وتبادل القصف بين الطرفين على مناطق الاشتباك.