مزيد من الخسائر يرفع إلى 7 عدد من قضوا في انفجار مستودع الأسلحة بمدينة درعا

محافظة درعا – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 7 على الأقل عدد المقاتلين الذين قضوا جراء إصابتهم في انفجار بمستود للأسلحة في درعا البلد بمدينة درعا، ولا يزال عدد من قضى مرشحاً للارتفاع لوجود معلومات عن آخرين أصيبوا وقضوا في التفجير، ونشر المرصد السوري قبل ساعات أنه هز انفجار عنيف مناطق سيطرة الفصائل بمدينة درعا، وعلم المرصد السوري لحقوق الإنسان من عدة مصادر أن الانفجار وقع في درعا البلد بالمدينة، في مستودع على الأقل للأسلحة والذخيرة، تابع لفصائل عاملة في المدينة، كما تسبب الانفجار بوقوع أضرار مادية، فيما لم ترد إلى الآن معلومات عن أسباب الانفجار، وجدير بالذكر أن مدينة درعا تشهد مع كامل المحافظات ومحافظتي القنيطرة والسويداء، هدوءاً نتيجة تطبيق الهدنة الروسية – الأمريكية – الأردنية، في الـ 9 من تموز / يوليو من العام الجاري 2017، حيث شهدت المدينة منذ بدء الهدنة هدوءاً من حيث الاشتباكات، تخللتها عمليات قصف من قبل قوات النظام واستهداف بالرشاشات الثقيلة، وسط قصف من قبل الفصائل على مناطق سيطرة قوات النظام في المدينة وريفها.