مزيد من القتلى في صفوف حزب الله خلال معارك ريف حلب الجنوبي وتجدد المعارك في المدينة وريفها

24
محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تدور اشتباكات عنيفة منذ فجر اليوم على خطوط التماس بين الفصائل وقوات النظام في محوري صلاح الدين وبستان الباشا بمدينة حلب وفي محور الـ1070 شقة جنوب غرب حلب ومحوري تلتي موتة وأحد بريف حلب الجنوبي، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة فتح الشام من جهة أخرى، وسط قصف صاروخي مكثف ومتبادل بين الطرفين ومعلومات عن خسائر بشرية، في حين سقطت قذائف أطلقتها الفصائل على أماكن في مشروع الـ 3000 شقة بحي الحمدانية في مدينة حلب، أيضاً دارت اشتباكات بين عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” من جانب، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب آخر في محيط مطار كويرس العسكري على خلفية هجوم للتنظيم على المنطقة ومعلومات مؤكدة عن خسائر بشرية، فيما استهدفت طائرات حربية أماكن في منطقة دير حافر بريف حلب الشرقي، وفي سياق منفصل ارتفع إلى 11 بينهم قائد عسكري عدد مقاتلي فصائل “درع الفرات” الذين قضوا خلال اشتباكات عنيفة مع قوات سوريا الديمقراطية في محيط بلدة تل المضيق بريف حلب الشمالي خلال الـ 24 ساعة الفائتة.

على صعيد متصل ارتفع إلى 12 عدد عناصر حزب الله اللبناني الذين قتلوا خلال قصف واشتباكات مع الفصائل الإسلامية والمقاتلة بجنوب مدينة حلب وريفها الجنوبي، فيما ارتفع إلى 14 عدد مقاتلي الفصائل الإسلامية والمقاتلة الذين قضوا في قصف واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في محيط التلال التي تقدمت إليها قوات النظام بالريف الجنوبي لحلب.