مسؤول سوري يصف دور الأمم المتحدة في ملف عودة اللاجئين بـ “الخجول”

وصف معاون وزير الإدارة المحلية السورية، معتز قطان، دور الأمم المتحدة في ملف عودة اللاجئين السوريين بـ “الخجول”، لافتا إلى ضعف التمويل الأممي لخطط عودة اللاجئين.

وقال قطان، في مقابلة مع “سبوتنيك”، إن “دور الأمم المتحدة خجول في ملف عودة اللاجئين السوريين. وفقا لمؤشرات خطة الاستجابة الإنسانية على مدى السنوات الماضية، دائماً يكون التمويل، الذي يتم الحصول عليه، أقل من المخطط له”.

وأوضح قطان، أن حجم التمويل الذي تم تأمينه، خلال السنوات الماضية، لا يتجاوز نسبة 50 بالمئة من المخطط له، أي أن تلبية الاحتياجات يخلق تحديا كبيرا.

وعلى الرغم من ذلك، فإن منظمة الأمم المتحدة، تقدم الدعم الممكن لجهود الحكومة تبعا للإمكانيات المتاحة؛ وفقا للمسؤول السوري.

وحول أعداد اللاجئين الذين عادوا إلى منازلهم، كشف قطان، أن عدد السوريين المهجرين داخليا إلى المحافظات، يقترب من 3 ملايين شخص، مشيرا إلى أن هذا العدد يعتبر “أقل بكثير” من المهجرين في الأعوام السابقة، نتيجة العودة التدريجية للسوريين.

وأضاف، إن “عدد المهجرين داخليا الوافدين إلى المحافظات حاليا، هو 2.9 مليون مهجر حتى تاريخه. هذا الرقم أقل بكثير من عدد المهجرين في الأعوام السابقة، نتيجة العودة التدريجية على مدار السنوات”.

وتابع قطان قائلا: “عدد العائدين حاليا إلى منازلهم، ممن كانوا مهجرين داخليا، 4.9 مليون فرد؛ أما العائدين من الخارج فعددهم يفوق مليون شخص”.

وأكدت أعمال الجلسة المشتركة للهيئتين التنسيقيتين الوزاريتين السورية والروسية حول عودة اللاجئين، في مؤتمرها الختامي مؤخرا، على ضرورة تأمين الظروف الملائمة لعودتهم وإلغاء العقوبات وتأكيد سيادة سوريا.

المصدر: RT

الآراء المنشورة في هذه المادة تعبر عن راي صاحبها ، و لاتعبر بالضرورة عن رأي المرصد.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد