مساجد إسطنبول تتحول إلى مدارس لأطفال اللاجئين السوريين

46

بدأت مدينة إسطنبول التركية في تخصيص مكان معين داخل المساجد وتحويله إلى ما يشبه المدرسة لتعليم أطفال سوريا.

وأضافت أنه في أول تطبيق لهذا المشروع التركي التربوي تم تخصيص موقع الساحة الأمامية لمسجد أفضل زاده في منطقة الفاتح لتكون أول مدرسة من هذا النوع حيث بدأ 120 طفلا بالدوام فعلاً فيها.

وفي إسطنبول وحدها 15 مدرسة تقدّم التعليم لألفي طفل سوري، وتهدف جمعية التعليم السورية التي تتخذ من إسطنبول مركزاً لها رفع عدد هذه المدارس في إسطنبول إلى مئة مدرسة خلال الفترة المُقبلة، بحسب المصدر ذاته.

عكس السير