المرصد السوري لحقوق الانسان

مسلحون من الفصائل الموالية لأنقرة يعتدون على مواطنة من”الغوطة الشرقية”.. وينتهكون حرمة منزلها في ريف عفرين شمالي غرب حلب

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان: أفادت مصادر المرصد السوري، بأن دورية تابعة لـ”فصائل الجيش الوطني” الموالِ لتركيا، أقدمت على مداهمة على منزل يأوي عائلة مهجرة من الغوطة الشرقية في ريف دمشق، في قرية جولقان التابعة لناحية جنديرس في ريف عفرين شمال غرب حلب.
ووفقا لمصادر المرصد السوري، فإن عناصر الفصائل المسلحة نفذت المداهمة واعتدت على النساء والأطفال المتواجدين ضمن المنزل، من خلال ضرب الأطفال وإذلال النساء والتلفظ بألفاظ نابية أثناء تنفيذ المداهمة، بحثاً عن قريب للعائلة متهم بانتماءه لتنظيم “الدولة الإسلامية”.

وفي سياق متصل، داهمت قوة من فصائل “الجيش الوطني” و”الشرطة العسكرية”، حملة دهم بحثاً عن عدد من المطلوبين في بلدة التوخار الواقعة في ريف جرابلس الجنوبي شمال حلب، وبسبب طريقة المداهمة المسيئة، تجمهر عدد من ذوي الشبان المطلوبين للتنديد بتصرفات القوة المداهمة، لترد عليهم القوة المداهمة بإطلاق الرصاص الحي لتفريق جموع المتجمهرين، أُصيب على إثر ذلك طفل ومواطنة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول