مسلحو “الجيش الوطني” الموالي لتركيا يعتقلون مواطنًا ويعتدون على آخر في عفرين

أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بقيام عناصر مرافقة لقيادي في فصيل “لواء الشمال” بالإعتداء بالضرب المبرح على مواطن في مدينة عفرين بسبب عرقلته السير أثناء مرور القيادي ضمن المدينة، بالإضافة إلى قيامهم بحجز سيارته
على صعيد متصل، أقدمت دورية تابعة لـ “الشرطة العسكرية” بتاريخ 21 أبريل/نيسان الجاري، على اعتقال مواطن من أهالي قرية قرزيحل التابعة لناحية شيراوا بريف عفرين، أثناء عودته إلى قريته قادمًا من قرية برج القاص والذي نزح إليها قبل أربعة سنوات أثناء الحملة العسكرية التركية على عفرين، دون معرفة التهمة الموجهة إليه.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، أشار يوم أمس إلى قيام عناصر دورية تابعة لـ “الشرطة العسكرية” باعتقال ثلاثة مواطنين من أهالي قرية ديكة التابعة لناحية بلبل بشكل تعسفي، حيث تم اقتيادهم إلى سجن في ناحية بلبل، دون توجيه أي تهمة لهم.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد