مسلحو تنظيم “الدولة الإسلامية” يهاجمون نقاطًا لميليشيا “القاطرجي والدفاع الوطني” قرب حقل الخراطة النفطي في بادية دير الزور

محافظة دير الزور: هاجمت خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” مساء أمس الأحد، نقاطًا لميليشيا “القاطرجي والدفاع الوطني” في محيط حقل الخراطة النفطي في بادية دير الزور الجنوبية الغربية، وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن الهجوم أسفر عن سقوط نحو 12 جريحًا من عناصر ميليشيا “القاطرجي والدفاع الوطني” جرى سحبهم بعد وصول مؤازرات لقوات النظام إلى المنطقة وتدخل الطيران الحربي.

وفي 2 ديسمبر/كانون الأول الجاري، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى أن خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” نفذت هجومًا عنيفًا على نقاط ومواقع قوات “الدفاع الوطني” التابعة للنظام و المتمركزة على طريق المدحول ببادية المسرب في ريف ديرالزور الغربي، على مقربة من الموقع الذي جرى استهداف حافلة تعود لعمال وموظفي حقل الخراطة النفطي فيه، والذي أودى بحياة 10 أشخاص بعد استهداف الحافلة التي كانت تقلهم بعبوة ناسفة.