مصرع القائد العسكري لإمارة الوقاز في المعارك المستمرة بريف حلب الجنوبي وقذائف وقصف على مدينة حلب وريفها

محافظة حلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: لقي القائد العسكري لإمارة القوقاز مصرعه خلال الاشتباكات المستمرة منذ أيام في ريف حلب الجنوبي بين الفصائل الإسلامية والمقاتلة وتجمعات ثانية من طرف، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية من طرف آخر، مدعمة بغطاء جوي من الطائرات الروسية التي تقصف المنطقة بكثافة، كما سقطت بعد منتصف ليل الاربعاء – الخميس عدة قذائف اطلقتها الكتائب المقاتلة على مناطق سيطرة قوات النظام في شارع النيل بمدينة حلب، ما ادى لاستشهاد 4 مواطنين بينهم طفل ومواطنة، وسقوط عدد من الجرحى، كذلك قصفت الكتائب المقاتلة بعد منتصف ليل امس مناطق سيطرة قوات النظام في حي مساكن السبيل وشارع تشرين، دون انباء عن اصابات، بينما دارت بعد منتصف ليل امس اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة اخرى، في محيط ثكنة المهلب، وانباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، في حين دارت بعد منتصف ليل امس اشتباكات بين الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية من طرف، وقوات النظام مدعمة بمقاتلين من جنسيات إيرانية واسيوية من طرف آخر، في محيط جبل عزان بريف حلب الجنوبي ايضا دارت بعد منتصف ليل امس اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة وعناصر تنظيم “الدولة الاسلامية ” من جهة اخرى في محيط قرية تل سبعين و قرية الشيخ احمد بريف حلب الشرقي في محاولة من قوات النظام للتقدم وفك الحصار عن عناصرها في مطار كويرس العسكري المحاصر من قبل التنظيم، وأسفرت الاشتباكات عن مقتل عنصر من قوات النظام  ومعلومات عن تقدم جديد لقوات النظام في المنطقة باتجاه المطار، كما قصف الطيران الحربي الروسي بعد منتصف ليل امس مناطق في بلدتي حيان وبيانون بريف حلب الشمالي، ولم ترد انباء عن اصابات.