المرصد السوري لحقوق الانسان

مصري ومغربي.. “قياديين بارزين” في صفوف تنظيم “حراس الدين” المتهم بولاءه لتنظيم “القاعدة” قتلوا بضربة عبر مسيّرة (درون) أمريكية غربي إدلب

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن قيادي عربي يدعى “أبو ذر المصري” وآخر يدعى “أبو يوسف المغربي”، وطفل كان برفقتهما، قُتلوا جراء استهداف مسيّرة أمريكية “درون” لسيارة تقلهم على الأطراف الغربية لمدينة إدلب يوم أمس.

ووفقا لمصادر المرصد السوري، فإن “أبو ذر المصري” شغل منصب “الشرعي العام” سابقاً، وعضو بمجلس الشورى ضمن تنظيم “حراس الدين”، وكان يشرف على معهد شرعي للفئات العمرية الصغيرة ضمن التنظيم قبل أن ينتقل إلى “مجلس الشورى”. ” أبو يوسف المغربي” يشغل منصب الأمني العام لتنظيم “حراس الدين” كان برفقته وقتل جراء الاستهداف ذاته، وكانا سابقاً ضمن تنظيم “القاعدة”، قبل أن ينضموا إلى صفوف تنظيم “حراس الدين”، وتربطهما علاقة غير جيدة بقائد هيئة “تحرير الشام” وفقاً لمصادر المرصد السوري.

وأشار المرصد السوري، يوم أمس، أن جهاديان من جنسية عربية وطفل كان برفقتهما، قُتلوا، جراء استهداف طائرة مسيرة يرجح أنها تابعة لـ”التحالف الدولي” سيارة نوع “سانتفيه”، على طريق بلدة عرب سعيد غربي مدينة إدلب، حيث احترقت الجثث بشكل شبه كامل.
وكانت مصادر المرصد السوري أفادت، قبل قليل، بأن طائرة مسيّرة يرجح أنها تابعة لـ”التحالف الدولي” استهدفت سيارة من نوع “سانتفيه” غرب مدينة إدلب، ويرجح أنها لشخص جهادي دون معرفة تفاصيل إضافية حتى اللحظة.

ونشر المرصد السوري في 14 ديسمبر/كانون الأول المنصرم، مقتل قيادي في تنظيم “حراس الدين” من جنسية تونسية، إثر استهداف طائرة مذخرة يرجح أنها تابعة لـ”التحالف الدولي” لسيارته من نوع “سانتفيه” في حي القصور بمدينة إدلب، وذلك باستخدام صواريخ “نينجا” تطلقها قوات “التحالف الدولي” في عمليات الاغتيال الجوية باستخدام الطائرات المسيرة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول