مطار القاهرة يعيد طائرة سورية بكامل ركابها إلى بلادها

24029339matar

رفضت سلطات مطار القاهرة الدولي منذ قليل السماح لطائرة ركاب تابعة للخطوط السورية بالهبوط على الأراضي المصرية، وطلبت منها العودة إلى اللاذقية بكل ركابها، بعد تطبيق إجراءات الدخول الجديدة على السوريين، التي تتضمن الحصول على تأشيرة وموافقة أمنية مسبقة من السفارة المصرية قبل وصولهم القاهرة.

كانت رحلة الخطوط السورية رقم 203 القادمة من اللاذقية بركابها البالغين 95 راكبا إلى مطار القاهرة وصلت بشكل مفاجئ دون معرفتها  بالتعليمات الجديدة.

وتقرر إعادة كل ركاب الطائرة على نفس الرحلة، كما تمت إعادة 55 سوريا آخرين وصلوا على طائرة طيران الشرق الأوسط القادمة من بيروت و39 وصلوا على رحلات طيران مختلفة، بالإضافة إلى إعادة التحذير، الذي تم إرساله لشركات الطيران، للتأكيد عليها بعدم نقل سوريين على رحلاتها لمصر إلا بعد الحصول على تأشيرات دخول مسبقة وموافقة أمنية من السفارات والقنصليات المصرية بالخارج، مع الإشارة إلى أن التعليمات تطبق على كل السوريين ذكورا وإناثا وكل المراحل العمرية.

كانت سلطات المطار بدأت، صباح الإثنين، في تشديد إجراءات دخول السوريين إليها، حيث اشترطت ضرورة حصول السوريين على تأشيرات دخول وموافقات أمنية مسبقة على دخولهم بعد أن كان دخولهم يتم دون أي إجراءات مثلهم مثل المصريين.

 

المصري اليوم

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد