مطالبين بتحسين الأوضاع المعيشية والإفراج عن المعتقلين لدى “قسد”.. العشرات يحتجون في ريف دير الزور الشرقي

محافظة دير الزور: تجمع العشرات من أهالي مدينة البصيرة وقرية إبريهة شرقي دير الزور، في مظاهرات واحتجاجات غاضبة مطالبين فيها بتحسين الأوضاع المعيشية و تعيين ممثلين للمنطقة في الدوائر والإفراج عن المعتقلين في سجون “قسد” من أبناء المنطقة، وسط قطع الطرقات بالإطارات المطاطية المشتعلة.
يأتي ذلك، بسبب الأوضاع الاقتصادية المتردية التي يعيشها أغلب مناطق سيطرة “قسد”.
وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان بتاريخ 5 كانون الثاني الجاري، إلى أن رجل من أهالي الشعفة في ريف دير الزور الشرقي، أقدم على إشهار السلاح على أفراد عائلته في محاولة منه لقتلهم، نتيجة الضغوط النفسية والظروف المعيشية السيئة التي يمر بها، وإثر ذلك تدخلت زوجته في محاولة منها لايقافه، في حين خرج طلق ناري أصابها، وتم نقلها على الفور إلى أحد المشافي لتلقي العلاج، وألقت السلطات الأمنية القبض عليه.