المرصد السوري لحقوق الانسان

مطالبين بـ”عودة الخلاقة الإسلامية”.. العشرات من أنصار “حزب التحرير” الإسلامي يتظاهرون قرب الحدود السورية مع لواء اسكندرون شمالي إدلب

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان: رصد المرصد السوري، تظاهرة خرج بها العشرات من أنصار ومنتسبي”حزب التحرير” الإسلامي في بلدة قاح الحدودية مع لواء اسكندرون شمالي إدلب، طالبوا من خلالها بـ”عودة الخلافة الإسلامية وعبروا عن رفضهم للحلول السياسية في سوريا”.

وفي 12 سبتمبر/أيلول المنصرم، نشر المرصد السوري، بأن هيئة “تحرير الشام” استنفرت قواتها في بلدة حارم الواقعة عند الحدود مع لواء اسكندرون في ريف إدلب، واعتقلت أربعة جهاديين بعد مداهمة مقراتهم ومنازلهم، وهم من جنسيات غير سورية.

كما أن القوى الأمنية التابعة لـ”هيئة تحرير الشام”، بدأت بحملة واسعة ضد منتسبي “حزب التحرير الإسلامي” في بلدة أطمة الواقعة عند الحدود مع لواء اسكندرون شمال إدلب، واعتقلت العشرات من منتسبي الحزب بعد مداهمة منازلهم وأماكن تواجدهم، تزامن ذلك مع قيام عناصر “تحرير الشام” باقتحام مظاهرة نسائية تطالب بالإفراج عن المعتقلين في سجون الهيئة، وسط إطلاق رصاص عشوائي لتفريق المظاهرة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول