مظاهرات في غوطة دمشق الشرقية وقصف يستهدف مضايا وعملية تهجير جديدة في ريف دمشق

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: اغتال مسلحون مجهولون رجلاً في منطقة كفير الزيت الواقعة بوادي بردى في الريف الشمالي الغربي لدمشق، حيث فجروا عبوة ناسفة بسيارته، ما أدى لمفارقته للحياة، كما قصفت قوات النظام مناطق في بلدتي مضايا وبقين بريف دمشق الغربي ترافق مع فتح قوات النظام لنيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في البلدتين، كذلك سمع دوي انفجارات في منطقة وادي بردى، لم يعلم حتى اللحظة ما إذا كانت ناجمة عن تجدد للقصف الجوي أو المدفعي من قوات النظام على المنطقة التي تشهد هدوءاً منذ يوم أمس، في حين من المفترض أن تكون قد بدأت قبل قليل عملية خروج حافلات تقل عشرات المقاتلين ممن رفضوا اتفاق “المصالحة وتسوية الاوضاع” في منطقة كناكر في ريف دمشق الغربي، حيث سيتم نقلهم الى محافظة إدلب شمال سوريا، كما خرج مئات الأشخاص في مظاهرات بمدن وبلدات سقبا وعربين وحمورية نادى في المتظاهرون بتوحد الفصائل ونصرة وادي بردى ووقف إطلاق النار في كامل الأراضي السورية والإفراج عن المعتقلين لدى النظام وأن منطقة المرج تذبح وأن الغوطة ووادي بردى أمانة في أعناق المفاوضين في الآستانة