مظاهرة في إدلب تطالب بـ “محاسبة الخونة وفتح الجبهات” مع قصف يطال غرب المحافظة

23

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان مظاهرة تضم عشرات الأشخاص خرجت داخل مدينة إدلب، بالقرب من دوار الساعة، حيث سمعت أصوات هتافهم وهم ينادون “الله الله أكبر …حي على الجهاد”، كما هتفوا مطالبين بفتح جبهات القتال ومحاسبة الخونة، كذلك هزت مزيد من الانفجارات مناطق في الريف الغربي لمدينة جسر الشغور، ناجمة عن عمليات قصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات النظام طالت مناطق في بلدة بداما، ومناطق أخرى في محيطها، ما تسبب بأضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية، فيما عثر على جثة شاب على طريق قرية هتيا القريبة من الحدود مع لواء إسكندرون، ولم ترد معلومات عن ظروف قتله، وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان نشر قبل ساعات أن انفجارات مناطق في القطاع الغربي من ريف إدلب، حيث طال القصف مناطق في محيط مدينة جسر الشغور، وأماكن أخرى في منطقتي فريكة والمنطار، ما تسبب بوقوع أضرار مادية، دون ورود معلومات عن إصابات