مظاهرة في “بصرى الشام” تطالب بالمعتقلين في أقبية النظام الأمنية و إيقاف القصف على إدلب

25

محافظة درعا – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: رصد “المرصد السوري” تظاهرة خرج بها العشرات من أبناء “بصرى الشام” في ريف درعا الشرقي، حيث رفع المتظاهرون لافتات مطالبين من خلالها بإطلاق سراح المعتقلين القابعين في أقبية النظام السوري، كما هتف المتظاهرون نصرة لمحافظة إدلب وطالبوا بإيقاف القصف على المدنيين من قبل الروس والنظام. ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، في 29 ديسمبر/ كانون الأول الفائت، جداريات جديدة ضمن محافظة درعا، حيث أقدم أهالي مدينة نوى على كتابة عبارات جديدة على جدران المدينة، تضامناً مع الكارثة الإنسانية في إدلب، وتنديداً بالعمليات العسكرية للنظام وروسيا هناك. وكان المرصد السوري رصد في 27 من الشهر الفائت، خروج مظاهرات عدة بريف درعا في ظل استمرار “الانتفاضة الشعبية” التي تشهدها المنطقة، ففي بلدة ناحتة شرق درعا، رصد “المرصد السوري” خروج عشرات الشبان في مظاهرة مسائية، تضامنا مع محافظة إدلب وما يتعرض له المدنيين من قصف وتهجير. وطالب المتظاهرون بالإفراج عن المعتقلين في سجون النظام، فيما خرجت مظاهرة في بلدة الجيزة، ورفع المتظاهرون لافتات تندد بسياسة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وقصف الطائرات الروسية على ريف محافظة إدلب.