مظاهرة في بلدة الأتارب بريف حلب تطالب بخروج جبهة النصرة من البلدة

 

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استشهد مقاتل من الفصائل الإسلامية خلال الاشتباكات المستمرة مع عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” في محيط قرية حربل الواقعة في ريف حلب الشمالي، بينما قصفت قوات النظام بصاروخ منطقة في حي صلاح الدين بمدينة حلب، ما أدى لأضرار مادية، دون معلومات عن خسائر بشرية، في حين استشهدت طفلة متأثرة بإصابتها في قصف لتنظيم “الدولة الإسلامية” على مناطق في مدينة مارع بريف حلب الشمالي، حيث اتهم نشطاء تنظيم “الدولة الإسلامية” باستخدام غازات في القصف، كما عاد التيار الكهربائي إلى مدينة حلب بعد نحو 7 أيام من انقطاعها، ومن المفترض عودة المياه إلى أحياء المدينة، بعد تغذية محطة سليمان الحلبي بالكهرباء، والتي تضخ بدورها المياه إلى أحياء المدينة، في حين شهدت بلدة الأتارب بريف حلب الغربي مظاهرات خرج فيها مواطنون من أبناء البلدة، منددين بممارساتها ومطالبين بخروجها من البلدة، التي سيطر عليها قبل أشهر بعد معارك عنيفة مع حركة حزم والتي أسفرت عن مصرع واستشهاد أكثر من 100 مقاتل من الطرفين، كام نادت المظاهرة بشعارات “الأتارب حرة حرة والنصرة تطلع برة”

 

 

صور لمظاهرات في بلدة الأتارب الواقعة في ريف حلب الغربي، والتي تظاهر فيها مواطنون مطالبين بخروج جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وندتت بـ “ممارساتها في الأتارب”

https://www.facebook.com/syriahro/posts/10153653946083115

https://www.facebook.com/syriahro/videos/10153653946548115/