معارك طاحنة تشهدها بلدة كفرنبودة بريف حماة الشمالي والطائرات الروسية تستهدف المنطقة مجدداً بأكثر من 14 غارة

محافظة حماه- المرصد السوري لحقوق الانسان:: تدور منذ صباح اليوم معارك طاحنة بين قوات النظام وحزب الله اللبناني وقوات الدفاع الوطني من جهة والفصائل الاسلامية والمقاتلة وتجمعات أخرى من جهة اخرى في أطراف بلدة كفرنبودة، وسط تقدم لقوات النظام وحزب الله في محاولة منهما استعادة السيطرة على البلدة، وتنفيذ طائرات حربية روسية ما لا يقل عن 14 غارة على مناطق في بلدة كفرنبودة ومحيطها، بينما نفذت طائرات حربية روسية غارتين على مناطق في قرية الصياد بريف حماه الشمالي ترافق مع قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مناطق في القرية، ولم ترد معلومات عن اصابات حتى اللحظة، كما قصفت قوات النظام بعد منتصف ليل الأحد- الاثنين مناطق في قريةالدلاك ومحيطها بريف حماه الجنوبي الشرقي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة، فيما دارت بعد منتصف ليل امس اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة وتنظيم “الدولة الاسلامية ” في محيط قرية عقارب الصافية بريف حماه الشرقي وانباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، بينما قتل ضابطان من قوات النظام برتبة ملازم خلال اشتباكات مع الفصائل الاسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) في ريف حماه الشمالي وسهل الغاب .